• Introduction

    أسئلة الأساتذة
    أسئلة مترددة
    السلام عليكم
    ما هو تحول التماس ?
    Samedi 30 mai. 2015
    مرحبا،
    تحول التماس هو تحول حراري يحدث أساسا تحت تأثير درجة الحرارة أما تأثير الضغط فيكون ضعيفا. ويميز هذا التحول هالات التحول، يعني الصخور الحاضنة للكتل الصهارية الساخنة بعد صعودها من الأعماق. ومن مميزات صخور تحول التماس:
    - حدود واضحة وصريحة مع الصخور الصهارية المجاورة (كرانيت اندساسي)
    - مساحة توزيع جد محدودة مقارنة مع التحول الدينامي الحراري.
    - وجود معادن مؤشرة لدرجة حرارة مرتفعة وضغط منخفض: مثلا فيلدسبات بوتاسي، كوردييريت، سانيدين، والولستونيت...
    - غياب توجيه المعادن: مثلا وجود شيست مبقع.

    مراجعة مفيدة وممتعة على annajah.ma !
    Dimanche 31 mai. 2015
    كيف نميز بين البنيات الثلاث التنضد الشيستية و التوريق ؟
    Vendredi 15 mai. 2015
    مرحبا بك
    نميز بين هذه المفاهيم الثلاثة التي تهم الصخور المتحولة كالتالي:

    التنضد: هو نوع من التطبق الذي يميز بنية الصخور الرسوبية، ويمكن أن يلاحظ كذلك (في بعض الأحيان بشكل متقطع) إلى جانب الشيستسية (انظر الفقرة الموالية) في بعض الصخور الرسوبية في بداية تحولها، يعني بعد تعرضها لتشوهات تكتونية ضعيفة. ينتج التنضد عن ظاهرة الترسب، ويشار لمستوياته بـ S0 التي تكون دائما متوازية مع حدود الطبقات الرسوبية (سرير وسقف الطبقة).
    وعليه فالتنضد هو نتيجة لآثار الترسب.

    الشيستية: هو تطبق يميز الصخور المتحولة، وينتج عن تسطيح (aplatissement ) الصخور تحت تاثير القوى التكتونية، ويؤدي إلى بروز مستويات في بنية الصخرة تسمى مستويات الشيستية ويرمز لها حسب الترتيب الزمني للتشوهات التكتونية التي أدت إلى تكونها بـ S1، وS2، و ... . ويكون اتجاه هذه المستويات متعامد مع اتجاه القوى التكتونية المسؤولة عن تكونها. كما تكون الصفيحات أو الأسرة الصخرية التي تحدها هذه المستويات مثماثلة ومتشابهة التركيب العيداني، وغالبا ما تكون سهلة الإنفصام (تتجزاء بسهولة).
    وعليه فالشيستية هي نتيجة لتأثير ميكانيكي فقط.

    التوريق: هو تطبق يميز كذلك الصخور المتحولة، ويختلف عن الشيستية بخاصيتن أساسيتين: الخاصية الأولى هي عدم قابليته للإنفصام والتجزء، والخاصية الثانية هو وجود تمايز معدني ينتج عنه تناوب أسرة مزركشة (معادن نيرة وملونة) وأسرة منطفئة (معادن قاتمة وغير ملونة)، يعني اختلاف التركيب العيداني بين أسرة الصخرة. إذن فالتوريق يتجاوز التغيرات البنيوية الميكانكية إلى تغيرات عيدانية: يعني إعادة توجيه وتنظيم وتوزيع المعادن داخل الصخرة المتحولة.
    وعليه فالتوريق هو حصيلة لتأثير ميكانيكي وعيداني، فهو يميز درجات متقدمة من شدة تحول الصخور.

    مراجعة مفيدة وممتعة على بوابة annajah.ma !
    Samedi 16 mai. 2015